الجمعة 1 فبراير 2019 06:02 ص

كشف المركز العلمي الفلكي الفضائي الروسي أن العسكريين الأمريكيين ضللوا الإمارات بالإشارة لها إلى خطر اصطدام القمر العربي YahSat-1B بقمر "لوتش" الاصطناعي الروسي.

وبحسب ما قاله المختصون الروس فإن الإمارات تلقت في مايو/أيار 2018 معلومات تفيد باقتراب خطير بين القمر الاصطناعي العربي YahSat-1B، والقمر الاصطناعي الروسي "لوتش".

وحذر الجيش الأمريكي، من أن القمرين سيمران بجانب بعضهما على مسافة تتراوح بين 140 مترا و9.65 كم.

لكن تقرير المركز الفلكي الروسي يقول إن وزارة الخارجية الروسية وشركة "روس كوسموس" ردت على استفسار من الإمارات، التي اعتبرت الوضع مشوبا بالخطورة.

وبناء على ذلك، اضطر القائمون على القمر YahSat-1B لإبعاده عن مساره، لكن البيانات الواردة من النظام الروسي للتحذير من الأخطار أشار إلى أن المسافة بين القمرين، لم تقل في الواقع عن 40 كم.

ويقول الروس إن ذلك التحذير ربما اختلق عمدا من قبل الجانب الأمريكي، بحسب "نوفوستي".

وتم إطلاق القمر الاصطناعي العربي المخصص للاتصالات المدنية YahSat-1B إلى المدار في أبريل/نيسان 2012، والقمر الروسي "لوتش" في سبتمبر/أيلول 2014.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات