الأربعاء 13 فبراير 2019 06:02 ص

أعلنت جماعة الحوثي، الأربعاء، مقتل وإصابة عسكريين سودانيين وسعوديين على يد مقاتليها في اليمن.

وبحسب حساب المركز الإعلامي للجماعة، فإن مقاتليها "فجروا عبوة ناسفة بآلية للجيش السوداني المشارك ضمن قوات التحالف العربي، أثناء مرورها في صحراء ميدي"، شمال غربي محافظة حجة، باليمن.

وأسفر التفجير عن إعطاب الآلية ومقتل وإصابة من كانوا على متنها من العسكريين السودانيين، بحسب المصدر ذاته، والذي لم يوضح عدد القتلى والمصابين.

وأضاف المركز أن قناصة حوثيين قنصوا جنديين سعوديين في منطقة الصوح بمحافظة صعدة، قبالة قطاع نجران جنوب غربي السعودية.

وتشارك قوة سودانية ضمن تحالف عسكري عربي تقوده السعودية ضد الحوثيين المتمردين في اليمن، حيث تعلن الجماعة المدعومة إيرانيا بين وقت وآخر استهداف آليات وجنود سودانيين، كان آخرها قبل أسبوع، حيث سقط جنديان سودانيان برصاص قناصة حوثيين شمال صحراء مديرية ميدي، بمحافظة حجة.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني أعلنت الجماعة، عبر قناة "المسيرة" الناطقة باسمها، أن مقاتليها "استهدفوا آليتين في مثلث المتينة بمديرية التحيتا جنوب محافظة الحديدة، ما أسفر عن مقتل خمسة جنود سودانيين".

وتعد الحدود الجنوبية للمملكة مع اليمن من أكثر الجبهات دموية بالنسبة للقوات السعودية.

ويقوم التحالف العسكري العربي الذي تقوده السعودية، منذ 26 مارس/ آذار 2015، بعمليات لدعم قوات الجيش الموالية للرئيس "عبد ربه منصور هادي" لاستعادة مناطق سيطرت عليها جماعة الحوثي في يناير/كانون الثاني من العام ذاته.

وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة، يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج 22 مليون شخص يمثلون نحو 75% من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية، بما في ذلك 8.4 مليون شخص لا يعرفون من أين يحصلون على وجبتهم القادمة.