الأحد 17 فبراير 2019 09:02 ص

يناقش البرنامج الجديد للإعلامي السعودي "داود الشريان"، على قناة "sbc"، ملف هروب الفتيات إلى خارج المملكة، من خلال استضافة عدد من الفتيات الهاربات، والمختصين، في حلقة طالب الناشطون بوقف بثها.

ونشر حساب البرنامج على موقع "تويتر"، مقطع فيديو، يعرض مقتطفات من الحلقة التي سعت للحصول على إجابات حول أسباب هروب الفتيات، وأسباب طلبات اللجوء المقدمة من سعوديين بالخارج.

‏وطرح البرنامج أسئلة عدة حول الموضوع عن من الذي غرر بهؤلاء الفتيات، ولمصلحة أي جهة يتم هذا الأمر، وهل هي منظمات أم دول؟.

‏كما نشرت القناة مقتطفات من الحلقة المزمع عرضها الأحد، بعد حملة دعائية ضخمة ملأت الشوارع، تصدرتها عبارة "تبونا نسكت"؟ باللهجة المحلية.

إعلان الحلقة، دفع الناشطون لصب غضبهم على "الشريان" والقناة السعودية، التي أنشأت للترفيه، لافتين إلى أن إثارة القضية دون تقديم حلول سيكون له تأثير سلبي.

وأثار هروب الفتاة السعودية "رهف القنون"، وحصولها على اللجوء بكندا، في يناير/كانون الثاني الماضي، حال المرأة السعودية التي تعيش تحت نظام الولاية.

وعقب الواقعة، قالت منظمات حقوقية إن "رهف"، كشفت مجموعة من الممارسات والسياسات التمييزية التي تضعف المرأة السعودية وتجعلها عرضة للانتهاكات.

المصدر | الخليج الجديد