السبت 27 أبريل 2019 05:04 ص

كشفت المواطنة السعودية صاحبة السيارة التي أحرقها أحد الأشخاص أثناء توقفها أمام منزلها بمدينة الطائف، غربي المملكة، أن الجاني ابن عمها وأنه توعدها قبل الإقدام على فعلته.

 وقالت "أميرة"، خلال مداخلة هاتفية على برنامج "يا هلا" على قناة "روتانا خليجية" السعودية، إنها لا تعرف سبب إقدام ابن عمها على حرق سيارتها، لكنها رجحت أن يكون فعل ذلك لرفضه قيادة المرأة للسيارة. 

وتطرقت إلى تفاصيل ما حدث قائلة إن شقيقتها أيقظتها في الواحدة والنصف صباحا لتخبرها بأن شخصا يحرق سيارتها، مشيرة إلى أنها شاهدته واتصلت على الشرطة. 

وأضافت أنها لم يكن بينها وبين ابن عمها أية عداوة إلا أنه قبل أن يحرق سيارتها بيومين قال لها بدون أي أسباب أو مقدمات: "واللهِ لأربيكِ"، وذلك عندما شاهدها تنزل من السيارة هي وأخواتها.

وأكدت أن اعتذارا وطلب تنازل جاءها من طرف الجاني، إلا أنها إلى الآن لا تزال مصدومة ولا تستوعب ما حدث ولا تستطيع اتخاذ أي إجراء. 

وأشارت إلى أن سيارتها تلفت تماما كما أن سيارة للجيران تضررت.

وفي وقت سابق، تداول ناشطون مقطع فيديو لشاب يقوم بحرق سيارة في الطائف، مشيرين إلى أن السيارة تعود لسيدة سعودية. فيما أمر النائب العام السعودية بالقبض على الجاني. 

وبدأت النساء في السعودية رسميا قيادة السيارات، منذ 24 يونيو/حزيران الماضي، بعد قرار تاريخي من الملك "سلمان بن عبدالعزيز" في هذا الشأن، في سبتمبر/أيلول 2017.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات