الخميس 9 مايو 2019 07:05 ص

وجه الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، انتقادات لمستشاره للأمن القومي "جون بولتون"، بعد فشل محاولة الإطاحة بالرئيس الفنزويلي "نيكولاس مادورو".

ووفق صحيفة "واشنطن بوست"، فإن "ترامب" أبدى شكوكه بشأن الاستراتيجية القاسية التي تنتهجها إدارته إزاء فنزويلا.

وأفاد مستشارون في البيت الأبيض، بأن "ترامب" حمل المقربين منه المسؤولية عن تضليله بشأن سهولة إسقاط "مادورو"، معتقدا أنه حُشر في الزاوية، نتيجة لتصرفات "بولتون".

وحسب ثلاثة مسؤولين رفيعي المستوى في الإدارة الأمريكية، فإن "ترامب" شكا في الأسابيع الأخيرة، من أن "بولتون" وغيره قللوا في تقديراتهم من قوة "مادورو".

ويعتقد الرئيس الأمريكي أنه من الأفضل لواشنطن أن تبقى بعيدا عن "مستنقعات أجنبية"، وانتقد بالفعل رغبة "بولتون" في جره إلى الحرب.

ونقل المسؤولون عن "ترامب" قوله إن "مادورو رجل صلب"، ولم يكن على إدارته إقناعه بأن رئيس فنزويلا سيسقط نتيجة لدعوة زعيم المعارضة "خوان غوايدو" إلى مظاهرات واسعة في بلاده.

وتلمح تقارير أمريكية، إلى وجود خطط عسكرية للتدخل المباشر في فنزويلا للإطاحة بالرئيس الحالي "نيكولاس مادورو".

وتشهد فنزويلا توترا منذ 23 يناير/كانون الثاني الماضي، إثر إعلان زعيم المعارضة، "خوان غوايدو"، أحقيته في تولي الرئاسة مؤقتا، إلى حين إجراء انتخابات جديدة، وهو ما نال تأييدا من الولايات المتحدة ودول أوروبية، ورفض دول أخرى.
 

المصدر | الخليج الجديد + واشنطن بوست