الجمعة 12 يوليو 2019 09:24 ص

اكتمل عقد المتأهلين إلى دور نصف النهائي من كأس أمم أفريقيا لكرة القدم 2019 بمصر، بتواجد ثنائي عربي هو تونس والجزائر في مواجهة السنغال ونيجيريا، الأحد المقبل.

وتأهل منتخب الجزائر للمربع الذهبي بعد عبور عقبة كوت ديفوار، بركلات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي والأشواط الإضافية بالتعادل الإيجابي، بنتيجة 1-1.

وتقابلا في بطولة أفريقيا (8 مرات)، إذ فازت الجزائر (3 مرات) ونيجيريا (3 مرات) وتعادلا (مرتين).

بينما نجح منتخب تونس في حجز مقعده في نصف نهائي كان 2019، على حساب مدغشقر، بثلاثة أهداف دون رد.

والتقى المنتخبان من قبل في بطولة أفريقيا (5 مرات) فاز كل منهما (مرة) وتعادلا (3 مرات)، ولم يسبق أن تقابلا في الدور نصف النهائي من قبل.

وعلى الرغم من المواجهة الصعبة لمنتخبي نسور قرطاج ومحاربي الصحراء لكنهما يملكان فرصة تاريخية لتكرار النهائي العربي الخالص في كأس الأمم الأفريقية.

وشهدت المباراة النهائية لأمم أفريقيا نهائي عربي خالص مرتين في التاريخ، كانت الأولى في نسخة 1959 بين المنتخب المصري ونظيره السوداني، وحسم الفراعنة اللقب وقتها بهدفين مقابل هدف.

وتكرر الأمر في النسخة التي أقيمت عام 2004 واستضافتها تونس على أراضيها، ونجح نسور قرطاج في التتويج باللقب على حساب المنتخب المغربي، بهدفين دون مقابل، على الملعب الأوليمبي في رادس.

وتعد نسخة 2019 من أمم أفريقيا، فرصة ثمينة للعرب من أجل استعادة اللقب القاري من جديد، بعد غياب عن التتويج في آخر 4 نسخ.

ويعد منتخب مصر، أكثر المنتخبات التي خاضت مواجهات عربية في تاريخ البطولة، بواقع 18 مباراة، يليه في الترتيب، المنتخب المغربي بـ17 مباراة، والمنتخب الجزائري بـ12 مباراة، ومنتخب تونس بـ8 مباريات.

ومن المقرر أن يقام نهائي النسخة الحالية من أمم أفريقيا على ستاد "القاهرة الدولي"، الجمعة، 19 يوليو/تموز الجاري.

المصدر | الخليج الجديد