الأحد 4 أغسطس 2019 07:01 ص

أعربت الرئاسة الفلسطينية عن استيائها الشديد لما ورد في صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية حول وجود توتر في العلاقات الفلسطينية السعودية.

وأكدت الرئاسة الفلسطينية، في بيان "أن هذه الإشاعات مغرضة وجزء من محاولات التشويش على العلاقات التاريخية والعميقة بين فلسطين والسعودية، وخاصة العلاقة المميزة التي تربط الرئيس محمود عباس، بأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد لعزيز".

وأشادت الرئاسة "بمواقف المملكة العربية السعودية الراسخة والمستمرة في دعم شعبنا الفلسطيني، وخاصة الموقف التاريخي الداعي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، إلى جانب الدعم المالي المتواصل".

كما عبرت الرئاسة "عن تقدير الرئيس محمود عباس، لأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، لمواقفهم الثابتة في دعم الشعب الفلسطيني وآخرها المكرمة الملكية بخصوص الحجاج الفلسطينيين".

وكانت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية نشرت تقريرا قالت فيه إن السعودية لا تستجيب لطلبات السلطة الفلسطينية بشأن إرسال وفد إلى الرياض لإجراء محادثات عاجلة حول سبل تفادي المزيد من التدهور في العلاقات بين الجانبين.

ونقلت الصحيفة العبرية عن مسؤول في السلطة الفلسطينية قوله: "نحن في خضم أزمة حقيقية مع المملكة العربية السعودية.. يبدو أنهم غاضبون جدًا منا".

وقالت الصحيفة إن العلاقات السعودية-الفلسطينية تعثرت منذ عامين تقريبًا، خاصة مع تنامي علاقات المملكة بإدارة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" والتقارب الواضح بين الرياض وتل أبيب. 

وبحسب الصحيفة، فقد وصلت الأزمة بين الجانبين إلى ذروتها في يونيو/حزيران الماضي، عندما كانت السعودية من أوائل المشاركين في ورشة العمل التي تقودها الولايات المتحدة في البحرين، على الرغم من دعوات الفلسطينيين لمقاطعة المؤتمر. 

المصدر | الخليج الجديد