السبت 10 أغسطس 2019 12:04 م

طالب ناشطون ومغردون سعوديون بإطلاق سراح الكاتبة والناشطة الحقوقية "نوف عبدالعزيز" التي لا تزال رهن الاعتقال التعسّفي منذ يونيو/حزيران 2018.

واعتُقلت "نوف" ضمن حملة شنتها السلطات على عدد من المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان، وتعرضت خلال فترة الاحتجاز للإهانة وإساءة المعاملة والضرب المبرح، حسب مصادر حقوقية.

وجاءت مطالبات الناشطين عبر وسم "#إسمي_نوف_وأنا_لست_إرهابية".

وعلق حساب "معتقلي الرأي" بالقول "الناشطة نوف عبدالعزيز سبق وتعرضت لتعذيب وحشي قاسٍ أدى لتدهور وضعها الصحي .. كل ذلك فقط بسبب نشاطها الحقوقي".

و"نوف" ناشطة ومدونة سعودية متخصصة باللغة العربية ومهتمة بالإعلام وعملت في عدة مجالات كالتسويق الإلكتروني، وكان لها إسهامات كبيرة في التوعية بملف المعتقلين في السعودية عبر التدوين.

 

المصدر | الخليج الجديد