الاثنين 12 أغسطس 2019 08:00 م

أشاد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، "بنيامين نتنياهو"، بأداء جهاز الأمن العام الداخلي "الشاباك"، قائلا إنه أحبط 600 هجوم خلال العام الماضي، بينها اعتقال منفذي العملية التي أودت بحياة جندي إسرائيلي في مدينة بيت لحم؛ جنوبي الضفة الغربية المحتلة، قبل أيام.

وخلال حفل تكريم، الإثنين، لعناصر وضباط في جهاز "الشاباك"، شاركوا في عمليات مؤخرا، قال "نتنياهو" إن "تل أبيب تبذل قصارى جهدها من أجل كبح الهجمات قبل بدايتها".

وأضاف أن الشاباك اعتقل منفذي عملية غوش عتصيون التي أسفرت عن مقتل جندي إسرائيلي، خلال 48 ساعة من وقوعها، مردفا: "بمجرد أن أصبحت التفاصيل واضحة، قلت إن الأمر لن يستغرق وقتا طويلا للوصول إلى منفذي العملية".

ولفت إلى أنه تم إجراء مسح هندسي لمنزلي منفذي العملية، وهما "نصير صالح خليل عصافرة" (24 عامًا)، و"قاسم عارف عصافرة" (30 عاما)، متوعدا بهدمهما سريعا.

وقتل الجندي في جيش الاحتلال الإسرائيلي؛ "دافير سوريك"، مساء الأربعاء، واكتشفت جثته قبيل فجر الخميس، وعلى جثته آثار طعن بالسكين بقضاء بيت لحم.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات