الأربعاء 14 أغسطس 2019 09:28 ص

حملت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الاحتلال الإسرائيلي، المسؤولية عن تسلل مقاومين إلى داخل الأراضي المحتلة، والاشتباك مع جنود العدو.

ووفق صحيفة "الأخبار" اللبنانية، فإن تحقيقات داخلية أجرتها الحركة أظهرت أن "العمليات الثلاث الأخيرة نفذها أفراد من الجناح العسكري للحركة بتخطيط ذاتي لحظي، دون تعليمات من القيادة العسكرية والسياسية للحركة".

وقالت مصادر، إن وسطاء مصريين وأمميين تواصلوا قبل عيد الأضحى مع قيادة حماس في غزة، وطلبوا توضيحاً حول العمليات التي تم تنفيذها.

وأضافت أن الحركة، ردت بالتأكيد أنها جرت بشكل منفرد، وأن الاحتلال يتحمل مسؤوليتها بسبب استمرار الواقع الإنساني والاقتصادي الصعب، في القطاع المحاصر منذ سنوات.

وحذرت الحركة من أن استمرار تلك المصاعب "قد يؤدي إلى فقدان السيطرة على الحدود، وتكرار مثل هذه العمليات بشكل مكثف خلال الفترة المقبلة"، بحسب الصحيفة.

ومنذ 13 عاما، تفرض إسرائيل حصارا متواصلا على أكثر من مليوني فلسطيني في غزة، ما أدى إلى تدهور أوضاعهم المعيشية والصحية.


0

المصدر | الخليج الجديد + متابعات