الأربعاء 14 أغسطس 2019 06:51 م

حسم وزير الشباب والرياضة الجزائري، "رؤوف برناوي" الجدل بشأن مستقبل المدرب "جمال بلماضي" مع منتخب بلاده الأول لكرة القدم، بعدما أكد أنه باق في منصبه حتى نهاية عقده، وأنه لا يوجد أبدا أي أمر يعرقل ذلك.

وخلال الفترة الأخيرة، سيطر الغموض والجدل على مستقبل "بلماضي" مع منتخب بلاده، في ظل تداول أخبار عن إمكانية رحيله، رغم تتويجه بكأس أمم أفريقيا "كان 2019" بمصر.

وطالب "برناوي"، في تصريحات صحفية، بضرورة الابتعاد عن نشر الشائعات حول المنتخب الجزائري لتوفير الهدوء والاستقرار حوله؛ بقصد تحقيق المزيد من النجاح.

ويمتد عقد "بلماضي" مع أسود الصحراء حتى مونديال قطر 2022، ويحصل من خلاله على مبلغ 5.2 ملايين يورو، وهو أغلى عقد في تاريخ الاتحاد الجزائري.

وقاد "بلماضي" منتخب الجزائر للتتويج بكأس أمم أفريقيا، للمرة الثانية في تاريخه، بعدما فاز على منتخب السنغال، بنتيجة 1-0، في المباراة النهائية لنسخة 2019، التي احتضنتها مصر.

ويستعد المنتخب الجزائري لبداية مشوار تصفيات الوصول لأمم أفريقيا 2021 إلى جانب تصفيات أفريقيا المؤهلة لكأس العالم في قطر 2022.

المصدر | الخليج الجديد