الاثنين 19 أغسطس 2019 07:03 م

قالت البحرين، يوم الإثنين، إنها ستشارك في المبادرة الأمريكية لتأمين الملاحة البحرية في منطقة الخليج ومضيق هرمز.

جاء ذلك خلال زيارة أجراها قائد القيادة المركزية الأمريكية في الشرق الأوسط، "كينيث ماكينزي"، للعاصمة البحرينية المنامة.

وأوضحت الحكومة البحرينية، في بيان، أن الملك "حمد بن عيسى" أكد لـ"ماكينزي" مشاركة بلاده "في الجهد المشترك للحفاظ على سلامة الملاحة البحرية الدولية، وتأمين ممرات دولية للتجارة والطاقة في المنطقة".


وفي 10 يوليو/تموز الماضي، أعلن رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، "جوزيف دانفورد"، أن بلاده تخطط لإنشاء تحالف عسكري دولي لتأمين الممرات البحرية قبالة إيران واليمن.

وفي 22 من الشهر ذاته، اتفق وزراء خارجية بريطانيا وفرنسا وألمانيا، في بيان مشترك، على "العمل سويا من أجل ضمان أمن الملاحة البحرية بمضيق هرمز".

وكان العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز" -حسب ما ذكرته وكالة أنباء "واس" الرسمية- "أصدر موافقة على استقبال المملكة لقوات أمريكية، لرفع مستوى العمل المشترك في الدفاع عن أمن المنطقة واستقرارها وضمان السلم فيها".

وأكدت وزارة الدفاع الأمريكية أن الخطوة تمثل "رادعا إضافيا" في مواجهة التهديدات "الواقعية" في المنطقة.

وترى إيران أن الولايات المتحدة، كقوة أجنبية، لها مصالحها، وأنها غير معنية بتوفير أمن حقيقي لمنطقة الخليج، وتتحدث دوما عن أن أمن المنطقة يجب أن ينبع من داخلها.

المصدر | الخليج الجديد