السبت 31 أغسطس 2019 02:31 م

وافق رئيس مجلس النواب المصري "علي عبدالعال" على استقالة الأمين العام للمجلس المستشار "أحمد سعد الدين"، نائب رئيس مجلس الدولة المصري، وعودته إلى عمله القضائي، حيث سيسافر في إعارة كقاض إلى دولة الإمارات.

وقال النائب المصري "مصطفى بكري" في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إن "الأمين العام لمجلس النواب المستشار أحمد سعد قدم استقالته وقرر السفر في إعارة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وقد وافق مجلس الدولة ورئيس مجلس النواب علي عبدالعال علي طلب الأمين العام الذي كان قد تلقى عرض الإعارة منذ فترة من الوقت".
 

من جانبها، قالت مصادر مطلعة إن الفترة الأخيرة من عمل "سعد الدين" بمجلس النواب شهدت تعرضه لضغوط كبيرة ومتتالية تتعلق بترتيب الدفع بمشروعات القوانين وإقرارها وإعادة بعضها بناءً على مواءمات سياسية بحتة وتنسيق بين دائرة الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي" وإدارة الأغلبية البرلمانية، مما أثقل كاهله بأعباء أراد التخلص منها.

وأضافت المصادر أن الشهر الأخير من الدورة البرلمانية السابقة شهد أيضا خلافات بينه وبين رئيس مجلس النواب لنفس الأسباب.

وذكرت المصادر أن رحيل "سعد الدين" عن البرلمان كان حتميا ومتوقعا وظهر في تفضيله الابتعاد عن بعض المراسم الاحتفالية في نهاية الدورة البرلمانية الماضية رغم ظهور أعضاء الأمانة العامة الآخرين.

المصدر | الخليج الجديد