الخميس 5 سبتمبر 2019 12:21 م

أصيب مراهق بريطاني بفقدان بصر لا رجعة عنه بعد عيشه على نظام غذائي يعتمد على الشيبسي والخبز الأبيض والوجبات الخفيفة المصنعة واللحوم.

إذ كشفت العائلة أن المراهق -البالغ من العمر 19 عاما- كان انتقائيا جدا في طعامه منذ سن السابعة، ولا يمكنه تحمل ملمس الفاكهة والخضروات.

وتسبب نظامه الغذائي السيئ في معاناته من الاعتلال العصبي البصري التغذوي، الذي يمكن علاجه إذا تم تشخيصه مبكرا، لكن في حالته، تعرضت الألياف الموجودة في أعصابه لأضرار بالغة لدرجة أن الضرر الذي لحق ببصره مستديم.

وأدركت الأسرة أن هناك شيئا مقلقا عندما بدأ يفقد سمعه في سن الرابعة عشرة وبصره بعد ذلك بفترة قصيرة.

ويعاني الفتى من اضطراب في الأكل يسمى اضطراب تجنب تناول الطعام التقييدي؛ حيث يصبح المصابون به حساسين لطعم وملمس ورائحة ومظهر أنواع معينة من الطعام.

في سن الرابعة عشرة، تم تشخيص حالته على أنه يعاني من نقص فيتامين "ب 12"، وتم وصف المكملات له، لكنه لم يلتزم بالعلاج أو يحسن نظامه الغذائي السيئ.

وقالت الطبيبة "دينيز أتان" التي تابعت حالة المراهق في مستشفى بريستول للعيون: "كان لديه وجبة يومية من البطاطس المقلية والبرينجلز والخبز الأبيض وشرائح لحم الخنزير المعالجة والنقانق".

وأعادت "أتان" وزملاؤها فحص مستويات فيتامين الشاب ووجدوا أن مستوى "ب 12" ما زال منخفضا، وكذلك بعض الفيتامينات والمعادن المهمة.

لم يكن يعاني من نقص الوزن أو زيادته، لكنه كان يعاني من سوء التغذية الحاد.

المصدر | theguardian