الخميس 12 سبتمبر 2019 11:05 ص

قال وزير النفط العماني "محمد بن حمد الرمحي" إن المنتجين في اجتماع اللجنة الوزارية لـتحالف "أوبك+" الذي تقوده السعودية وروسيا، لم يناقشوا تعميق تخفيضات إنتاج النفط، لكن نيجيريا والعراق تعهدا "بالامتثال الكامل" بحلول أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها "الرمحي" للصحفيين اليوم الخميس، بعد اجتماع اللجنة الوزارية في أبوظبي لمراقبة الالتزام بتخفيضات الإنتاج.

وقال وزير النفط العماني إن معدل الامتثال الكلي لتخفيضات إنتاج "أوبك+" بلغ 136%.

وأضاف الوزير أن "آفاق 2020 ليست جيدة جدا"، مضيفا أن "هناك شعورا بأن التعاون بين أوبك وحلفائها ينبغي أن يستمر".

من جهة أخرى، قال وزير الطاقة السعودي "عبدالعزيز بن سلمان"، الخميس، إن تحالف "أوبك+" سيعلن عن تحركاته المستقبلية في سوق النفط، بعد نهاية اجتماع اللجنة الوزارية في أبوظبي.

وأضاف الوزير في تصريحات للصحفيين قبيل الاجتماع، أن منظمة "أوبك" وحلفاءها راغبون في تحقيق الاستقرار بأسواق النفط العالمية.

وتابع: "يجب على جميع المنتجين التوافق فيما بينهم، ويتعين على جميع الدول المشاركة الالتزام بخفض الإنتاج النفطي".

ومطلع أغسطس/آب الماضي، أكدت السعودية وروسيا اللتان تقودان تحالف "أوبك+" على الاستمرار بمستويات عالية من الالتزام باتفاقية خفض الإنتاج، حتى نهاية الربع الأول 2020.

وبدأ التحالف خفض إنتاج النفط بواقع 1.2 مليون برميل يوميا، مطلع 2019 وينتهي في مارس/آذار 2020.

وأكد الوزير السعودي على أن سياسة المملكة النفطية ثابتة ولن تتغير.

ورفعت السعودية إنتاجها من النفط الخام بمقدار 209 آلاف برميل يوميا في أغسطس/آب 2019، إلى 9.789 مليون برميل يوميا، وفق بيانات حديثة لمنظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبك".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات