الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 11:53 ص

قال رئيس البنك المركزي الإيراني إن حجم التجارة على أساس العملة الوطنية بين طهران وموسكو يبلغ حاليا 34%، وسط مساع لخفض الاعتماد على الدولار الأمريكي في تعاملات البلدين.

جاء ذلك حسب ما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إيرنا)، عن المحافظ "عبدالناصر همتي"، في منشور له عبر "إنستغرام"، الثلاثاء، بعد يوم من اجتماع بين الرئيسين "حسن روحاني" ونظيره الروسي "فلاديمير بوتين" في أنقرة.

وبفعل العقوبات الأمريكية على البلدين، تراجعت وفرة الدولار في الأسواق المحلية، خاصة الإيرانية؛ ما دفعهما لاستئناف التعاملات التجارية بالعملات المحلية.

وذكر "همتي" أن الجانبين بحثا التراجع التدريجي لدور الدولار في العلاقات الاقتصادية بينهما، ولضرورة تنفيذ التبادل البيني عبر العملتين الوطنيتين الريال والروبل.

ونتيجة شح وفرة الدولار، انتعشت السوق السوداء للعملة في إيران، وسط تراجع في سعر صرف العملة المحلية، إلى متوسط 114 ألف ريال/دولار في السوق السوداء، مقابل 42.9 آلاف في السوق الرسمية.

المصدر | الأناضول