الخميس 19 سبتمبر 2019 04:11 ص

قتل 7 أشخاص واصيب أكثر من 90، في هجوم بسيارة مفخخة استهدف مقر الاستخبارات الأفغانية في ولاية زابل، جنوبي البلاد، فيما تبنته حركة "طالبان".

وتبنت حركة "طالبان" هجوم زابل، وفق ما نقلت وسائل إعلام.

وتعاني أفغانستان صدامات مسلحة متكررة ومعارك عنيفة بين القوات الأمنية الداخلية، المدعومة بقوات أمريكية وبقوات أخرى من حلف شمال الأطلسي (ناتو) من جهة، وبين مسلحي حركة "طالبان"، من حهة أخرى، في وقت يقوم فيه تنظيم "الدولة الإسلامية" بمحاولة تقوية نفوذه باستمرار في هذه الدولة.

وفي وقت سابق، الأربعاء، أعلن البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي، "دونالد ترامب" أوعز بعدم إجراء محادثات سلام مع حركة "طالبان"، بسبب الهجمات التي نفذتها في العاصمة الأفغانية كابول، وولاية باروان (شمال).

والثلاثاء، أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية مقتل 22 مدنيا وإصابة 38 آخرين، في هجوم انتحاري وقع قرب أحد المباني التابعة لها في العاصمة كابول.

كما تبنت "طالبان" هجوما استهدف تجمعا انتخابيا للرئيس الأفغاني "أشرف غني"، في ولاية باروان، أدى لمقتل 26 شخصًا وإصابة 42 آخرين.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات