الخميس 19 سبتمبر 2019 06:22 م

كشف "عبدالله العودة"، نجل الداعية السعودي المعتقل "سلمان العودة"، أن المحكمة المتخصصة بالرياض عقدت جلسة لوالده، الخميس، على نحو مفاجئ.

وذكر "عبدالله"، عبر حسابه الموثق على "تويتر"، أن والده عرض على قضاة يختلفون عن الفريق القضائي الذي كان ينظر قضيته سابقا، مشيرا إلى أنهم حددوا الثلاثاء المقبل، جلسة قادمة لمحاكمته.

وأضاف أن صحة "سلمان العودة" جيدة، وأن ظروف نقله تحسنت، سائلا الله أن يفرج عنه وعن باقي معتقلي الرأي بالمملكة.

 

 

وكان نجل الداعية السعودي قد أعلن، عبر تويتر، في وقت سابق من صباح الخميس، أنه تم إبلاغ أسرته بنقل والده إلى الرياض من أجل حضور جلسة جديدة، ضمن جلسات محاكمته، رغم أن الموعد الأساسي لها يفترض أن يكون في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

 

 

واعتقلت السلطات السعودية، في سبتمبر/أيلول 2017، عشرات الدعاة والكتاب والأكاديميين، في حملة طالت معارضي ولي العهد؛ "محمد بن سلمان"، وبعض المستقلين غير الموالين له.

ووجهت النيابة العامة السعودية لـ "العودة" عشرات التهم المتعلقة بـ"الإرهاب"، وطالبت بقتله تعزيرا.

ويحاكم الدعاة المعتقلون، وغيرهم من عشرات الأكاديميين والشخصيات العامة، بشكل سري في المملكة. وعادة لا تسمح السلطات لوسائل الإعلام أو المنظمات أو حتى ذويهم بحضور الجلسات.

ولذا طالبت منظمة العفو الدولية، في أوائل أغسطس/آب الماضي، بإطلاق "سلمان العودة" فورًا، دون قيد أو شرط، وإسقاط جميع التهم الموجهة إليه، واحترام المعايير الدولية لحقوق الإنسان في محاكمته.

المصدر | الخليج الجديد