السبت 21 سبتمبر 2019 04:45 ص

كشف وزير الدفاع الأمريكي، "مارك أسبر"، دور القوات التى وافق الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" على إرسالها إلى الشرق الأوسط، السبت، قائلا إنها "ستقوم بمهام مجال الدفاع الجوي والصاروخي".

وقال "أسبر" إن إرسال قوات أمريكية جديدة إلى الشرق الأوسط تعد بمثابة خطوة أولى، للرد على "العدوان الإيراني"، لافتا إلى أن "الغرض من المساعدات العسكرية الأمريكية للسعودية هو إجبار إيران على العودة إلى طاولة المفاوضات". 

وأضاف "أسبر" إن إرسال الولايات المتحدة أسلحة إضافية إلى المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة يأتي لتحسين قدراتهما الدفاعية.

وأعلن "أسبر"، السبت، أن "ترامب" وافق على إرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط على خلفية الهجوم الإيراني المزعوم على المملكة العربية السعودية.

وفي وقت سابق، اتهمت الولايات المتحدة إيران بمهاجمة البنية التحتية للنفط في المملكة العربية السعودية. وتنفي إيران ذلك.

ويأتي قرار "ترامب" بإرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط في إطار نهج إدارته لممارسة سياسة الضغط الأقصى ضد إيران، وعلى خلفية الهجوم على منشآت شركة "أرامكو" النفطية في 14 سبتمبر/أيلول الجاري.

وزاد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران خلال الشهور الماضية بعد قرار أصدره "ترامب" بهدف وقف صادرات النفط الإيرانية؛ بسبب مخاوف من برامج إيران النووية والصاروخية ومن أنشطتها في المنطقة.

المصدر | الخليج الجديد