السبت 21 سبتمبر 2019 08:29 ص

يصوت البرلمان البحريني، الشهر المقبل، على مقترح لزراعة وإنتاج التبغ في البلاد إضافة إلى التصنيع التجاري للمواد البديلة للنيكوتين مثل سائل السجائر. 

ومن المقرر أن يصوت البرلمان على اقتراح بهذا الخصوص تؤيده الحكومة بعد العودة من عطلته الصيفية، وفقا لصحف بحرينية.

وقد وافقت وزارة الصحة على الخطة في خطاب قدمته إلى البرلمان مطلع هذا الشهر، لكنها أكدت أن ذلك لا يعني أنها تخفف من موقفها إزاء استخدام المواد المضرة بالصحة مثل التبغ. 

وقالت الوزارة: "التراخيص للشركات ستخضع لضوابط مشددة من قبل الوزارة وإنها لن تصدر من دون موافقة مجلس الوزراء وبعد التقييم الفني الدقيق".

وتبدي لجنة الخدمات بمجلس النواب تحفظات تجاه هذا الأمر.

وقال النائب "ممدوح الصالح" نائب رئيس اللجنة: "رقعة الأرض المتاحة للزراعة في البحرين محدودة، وسيؤدي إقرار هذه الخطوة إلى أخذ مساحات حيوية يمكن أن تستخدم في دعم إنتاج الغذاء".

وأضاف قائلا: "حتى لو غيرنا رأينا، فما هي الضمانة التي تقدمها لنا وزارة الصحة بأن حقول التبغ ستخضع للرقابة الملائمة لضمان عدم زراعة الحشيش؟". 

وأكد أن اللجنة البرلمانية مستعدة لإجراء المزيد من المناقشات مع المسؤولين الحكوميين.

وفي الوقت نفسه يدعم بعض النواب الفكرة من منطلق الفرص التجارية التي تتيحها.

وبدأت البحرين تطبيق قانون الضريبة الانتقائية اعتبارا من مطلع 2018، وتبلغ 100% على التبغ ومشتقاته ومشروبات الطاقة، و50% على المشروبات الغازية.

المصدر | الخليج الجديد