الأحد 22 سبتمبر 2019 09:43 م

أكد رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، "سيبستيان كو"، ثقته في قدرة دولة قطر على تقديم نسخة استثنائية من بطولة العالم تفتح آفاقا جديدة لأم الألعاب في منطقة الشرق الأوسط، التي تحتضن البطولة للمرة الأولى في التاريخ.

وأوضح "كو" أن استضافة قطر لأكبر حدث رياضي لهذا العام سيساهم في منح جمهور جديد فرصة التعرف على إثارة رياضة ألعاب القوى على أعلى المستويات.

وأضاف: "نرحب بكل أبطال وبطلات أم الألعاب العالمية في الدوحة للتنافس في أهم بطولة لدى الاتحاد الدولي للعبة في الشرق الأوسط لأول مرة، وشخصيا أثق أن مونديال الدوحة 2019 سيكون استثنائيا بكافة المقاييس".

وأشاد رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى بالقدرات التنظيمية الكبيرة لدولة قطر في استضافة الفعاليات الرياضية العالمية والتي امتدت لسنوات طويلة.

كما شدد أن الدوحة تتمتع بالفعل بتاريخ قوي باعتبارها مضيفة مثالية لبعض أهم بطولات الاتحاد الدولي، بما في ذلك بطولة العالم للصالات المغلقة لعام 2010 واللقاء الافتتاحي للدوري الماسي السنوي على مدار السنوات العشر الماضية.

وتابع "كو": "نحن على ثقة من أن قطر ستقدم مرة أخرى حدثا من الطراز العالمي لأفضل رياضيي العالم، وبمشاركة حوالي ألفي رياضي من 209 دولة، ومن المقرر أن تبث بطولة هذا العام في أكثر من 200 دولة حول العالم وإلى جمهور إجمالي يقدر بمليار شخص".

تجدر الإشارة إلى أن قطر تستعد لاستضافة مونديال القوى للمرة الأولى في التاريخ، خلال الفترة من 27 سبتمبر/أيلول حتى 6 أكتوبر/تشرين الأول.

المصدر | الخليج الجديد