الثلاثاء 24 سبتمبر 2019 05:29 ص

أخطرت الحكومة السعودية نظيرتها المصرية، بتوقف إنشاء مدينة "نيوم" في المنطقة الساحلية الواقعة في شمال غربي المملكة.

ووفق تصريحات مصدر حكومي بمجلس الوزراء المصري، لـ"الخليج الجديد"، فإن الجانب السعودي، أبلغ القاهرة بأن التوقف سيكون مؤقتا، دون تحديد موعد جديد لاستئناف العمل بالمشروع السياحي العملاق.

ويقع مشروع "نيوم" على البحر الأحمر وخليج العقبة، بمساحة إجمالية تتجاوز 26 ألف كيلومتر مربع، تمتد من شمال غربي المملكة إلى الحدود المصرية والأردنية.

وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته، أن الخطوة السعودية كانت أحادية الجانب، دون استشارة الجانب المصري، وهو ما أغضب القاهرة.

وتعهدت القاهرة بالمشاركة في المشروع السياحي العملاق، بألف كيلومتر مربع، من أراضي محافظة جنوب سيناء، شمال شرقي مصر. 

وأرجع المصدر، الخطوة السعودية، إلى الأزمة المالية التي تعانيها المملكة، وهروب استثمارات ضخمة، جراء تداعيات مقتل الصحفي السعودي "جمال خاشقجي"، في قنصلية بلاده بإسطنبول قبل نحو عام.

ويبلغ إجمالي الاستثمارات العامة والخاصة في المشروع 500 مليار دولار، ويشمل مناطق في كل من مصر والسعودية والأردن، وسط شكوك أنه سيكون بوابة للتطبيع من خلال دخول (إسرائيل) شريكا.

ويأتي هذا التوقف بالرغم من إسناد شركة نيوم عقود بناء وتمويل وتشغيل المجمعات السكنية المخصصة للعمال إلى مجموعة "التميمي" وشركة "ساتكو" السعوديتين، مطلع الشهر الجاري.

ويرعى ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان"، المشروع الذي يثير جدلا واسعا بسبب اعتماده معايير وأساليب ترفيه تتناقض مع عادات وتقاليد المجتمع السعودي المحافظ، من بينها بيع الخمور والسماح بممارسات لم تكن تتوافق مع عادات السعوديين.

المصدر | الخليج الجديد