دعا الفنان والمقاول المصري "محمد علي"، المصريين إلى استمرار التظاهر ضد الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، للمطالبة بإسقاطه.

وطالب "علي"، "السيسي" وقوات الأمن بأن يسمحوا للمصريين بالتعبير عن آرائهم بحرية.

جاء ذلك في مقطعي فيديو بثهما محمد علي، الجمعة، تزامنا مع دعوات للتظاهر ضد "السيسي" تحت عنوان "جمعة الخلاص".

وشدد "علي" على أن "العالم كله ينتظر أن يقول الشعب كلمته"، مؤكدا أن "السيسي خائف من الشعب ومشهد استقباله في المطار مصطنع".

وأشار إلى أن "السيسي أقسم كثيرا أنه سيتنحى عن منصبه إذا رفضه الشعب"، مؤكدا "يجب أن يترك السيسي الشعب يتظاهر ويعبر عن رأيه بحرية".

وأكد أن "السيسي جلب أشخاصا من مؤسسات حكومية لاستقباله ووسائل الإعلام تقوم بتقريب الكاميرا للإيحاء بأن العدد كبير".

وتابع: "أتابع المظاهرات في عدد من محافظات مصر وأحيي المتظاهرين جميعا، الجيش ترك المظاهرات ولم يتدخل لقمعها حتى الآن (..) لا بد أن يرى العالم كله هذه المظاهرات".

وناشد "علي" الشعب المصري باستمرار التظاهر، قائلا "اتعبوا يوما واحدا فقط من أجل مصر"، مضيفا: "يجب إسقاط السيسي اليوم وهذه فرصتنا وإلا سنهان إلى الأبد.. كفانا خوفا وذلا وقهرا".

وأردف: "أعيش في أوربا وأشعر بالحرية ويجب أن يعيش المصريون بحرية كذلك، وأوربا ليست أفضل من مصر، نريد أن نعيش أحرارا من دون استعباد".
 

وشهدت محافظات أسوان، وقنا، والأقصر، وسوهاج، والمنيا، والجيزة، مظاهرات، الجمعة، منددة بحكم "السيسي"، وسط ترقب لتمدد المظاهرات إلى العاصمة القاهرة.

وأغلقت السلطات الشوارع المؤدية لميدان التحرير، وسط العاصمة، وكذلك 5 محطات بمترو الأنفاق، وفرضت إجراءات أمنية مشددة، بالتزامن مع حملة اعتقالات موسعة طالت أكثر من ألفي مواطن، منذ الجمعة الماضي، وفق تقارير حقوقية متواترة. 

المصدر | الخليج الجديد