الجمعة 4 أكتوبر 2019 02:47 م

استدعت وزارة الخارجية الروسية، الجمعة، السفير الإيراني لدى موسكو؛ "مهدي سنائي"، لبحث ملابسات اعتقال طهران، صحفية روسية مؤخرا.

وبحسب "روسيا اليوم"، قالت المتحدثة باسم الوزارة "ماريا زاخاروفا": "تم استدعاء السفير الإيراني لدينا لتقديم توضيح سريع بشأن توقيف الصحفية الروسية يوليا يوزيك، وضمان حقوق المواطنة الروسية".

وفي وقت سابق الجمعة، أفاد الملحق الإعلامي الروسي في طهران "أندريه غاننكو"، بأن السلطات الإيرانية اعتقلت الصحفية الروسية؛ "يوليا يوزيك"، بسبب "الاشتباه في تعاونها مع الاستخبارات الإسرائيلية".

وذكرت السفارة الروسية في طهران، أن الحرس الثوري اعتقل "يوليا" عند وصولها المطار.

وأكدت إذاعة "فردا" الأمريكية الناطقة بالفارسية، الأنباء ذاتها، مضيفة أن أقارب "يوليا"، أكدوا أنها تحتجز حالياً في معتقل تابع لاستخبارات الحرس الثوري.

من جهته كتب الصحفي الروسي، "بوريس فوتشيتشوفسكي"، وهو زميل "يوليا"، عبر حسابه على "فيسبوك"، أن "يوليا عملت كمراسلة في طهران قبل بضع سنوات".

وأضاف: "لقد تمت دعوتها إلى إيران منذ فترة، وسافرت إلى طهران بعد ذلك بوقت قصير. ومع ذلك، وبمجرد وصولها إلى طهران، استولى مسؤولو الأمن على جواز سفرها وأخبروها أنه يمكن أن تأخذه عند عودتها، لكن في مساء نفس اليوم، قام عدد من عناصر الحرس الثوري باعتقال يوزيك من خلال اقتحام غرفتها في الفندق".

ووفقاً لتقارير صحفية، تمكنت "يوليا يوزيك" منذ اعتقالها من الاتصال مرة واحدة فقط مع أقاربها في موسكو لمدة دقيقة واحدة.

وقالت في المكالمة إنها تجلس على الأرض في زنزانتها، وقد تم قطع علاقتها مع العالم الخارجي، وقد أبلغت بأنه ستتم محاكمتها يوم غد السبت.

المصدر | الخليج الجديد+ وكالات