الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 08:37 م

عقدت جلسة جديدة من المعركة القانونية التي تخوضها الأميرة الأردنية "هيا بنت الحسين"، زوجة حاكم دبي الشيخ "محمد بن راشد آل مكتوم"، بشأن حضانة طفليها.

ومثلت الأميرة الأردنية أمام المحكمة العليا في لندن، وبحسب ما نقلت "رويترز"، الثلاثاء، فإنها حضرت الجلسة الأولية، بينما غاب عنها "بن راشد"، ومثله بالنيابة عنه أحد أكبر المحامين في بريطانيا، "ديفيد بانيك".

وأبلغ القاضي الصحفيين، حسب الوكالة، أن بوسعهم القول إن الجلسة الأولية حدثت الثلاثاء، لكن لا يسمح لهم بالكشف عن تفاصيل المرافعات القانونية.

ومن المقرر أن تنعقد جلسة كاملة في القضية بين حاكم دبي وزوجته، ابنة العاهل الأردني الراحل، الملك "حسين بن طلال"، الأخت غير الشقيقة لعاهل المملكة الحالي، الملك "عبدالله الثاني"، يوم 11 نوفمبر/تشرين الثاني، ومن المتوقع أن تستغرق خمسة أيام.

وكانت الأميرة "هيا" قد طلبت خلال جلسة أولية في يوليو/تموز الماضي من المحكمة، حماية أحد ولديها من الزواج القسري، كما طلبت أمرا "بعدم التعرض" يحمي من المضايقة أو التهديدات.

وقال الطرفان في بيان آنذاك، إن المعركة القانونية تتعلق برعاية الطفلين جليلة (11 عاما) وزايد (7 أعوام)، ولا تخص طلاقا أو أمورا مالية.

وتزوج محمد بن راشد ( 70 عاما) والذي يتولى أيضا منصب نائب رئيس الإمارات ورئيس مجلس وزرائها، الأميرة هيا (45 عاما) والتي سبق أن عملت عضوا في اللجنة الأولمبية الدولية، في عام 2004، بينما كان يعتقد أنها الزيجة السادسة له.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات