الاثنين 14 أكتوبر 2019 01:54 م

أعلن وزير الطاقة الروسي "ألكسندر نوفاك"، الإثنين، أن بلاده ستوقع مع السعودية، ميثاق تعاون طويل الأمد في إطار "أوبك+".

ويهدف الميثاق، إلى التعاون بين الجانبين في مجال ضبط الإنتاج من أجل تحقيق التوازن في السوق، وتطوير التعاون المشترك في هذا المجال، في شكل متعدد وثنائي، بحسب "نوفاك".

جاء تصريح الوزير الروسي، خلال جلسة حوار بمشاركة وزير الطاقة السعودي الأمير "عبدالعزيز بن سلمان"، على هامش منتدى الأعمال السعودي الروسي، المنعقد في العاصمة الرياض.

 

وقالت "بلومبرج"، إن الميثاق يعد لحظة مهمة في جهد دبلوماسي سعودي روسي، وأن تعاونا من هذا النوع لم يكن بالإمكان تصوره قبل 3 سنوات.

وشبهت الوكالة الأمريكية، هذا الميثاق بـ"الزواج الأبدي" (الزواج الكاثوليكي).

وقال الأمين العام للمنظمة "محمد باركيندو"، إن الميثاق سيستمر إلى الأبد.

وأضافت أن الرياض تخطط لدعوة رؤساء دول "أوبك+" للمشاركة في حفل توقيع الميثاق خلال زيارة الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" إلى المملكة.

وكانت الدول المشاركة في اتفاق "أوبك+" قد وافقت في يوليو/تموز الماضي على ميثاق تعاون دائم يعطي صبغة رسمية للتحالف بين 24 دولة منتجة للنفط من داخل وخارج منظمة "أوبك" تقودها السعودية وروسيا.

وبدأ التحالف خفض إنتاج النفط بواقع 1.2 مليون برميل يوميا، مطلع 2019 وينتهي في مارس/آذار 2020.

ويزور "بوتين" السعودية، الإثنين، والإمارات، الثلاثاء، وستشمل الجولة توقيع وثائق مهمة مع قيادتي البلدين تهدف لتعزيز العلاقات الثنائية، والاقتصادية.

المصدر | الخليج الجديد + بلومبرج