الاثنين 14 أكتوبر 2019 02:08 م

أكد مصدر مطلع لـ"الخليج الجديد"، الإثنين، أن "طحنون بن زايد"، مستشار الأمن القومي لدولة الإمارات العربية المتحدة والشقيق الأصغر لولي عهد أبوظبي "محمد بن زايد"، يعاني من مرض سرطان الرئة ويعالج في أبوظبي.

وذكر المصدر أن "طحنون" قد ينقل للخارج قريبا لاستكمال العلاج، مشيرا إلى أن سبب إصابته بالسرطان يعود إلى تعاطيه للمخدرات عن طريق "الشم".

جاء ذلك بعد توالي التساؤلات حول تواري مستشار الأمن القومي الإماراتي عن الأنظار، الفترة الماضية، وسط شائعات عن وجوده في طهران بمهمة تفاوض سرية.

ونفى مصدر إيراني مطلع قيام "طحنون بن زايد" بهكذا مهمة، كما نشر موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، لكنه أكد زيارة مسؤول إماراتي إلى العاصمة الإيرانية مرتين خلال الأسابيع الماضية، وفقا لما نقلته وكالة أنباء الطلبة الإيرانية "إسنا".

وشهد يوليو/تموز الماضي، إرسال أبوظبي وفداً أمنياً إلى طهران، لبحث قضايا التعاون الحدودي وتبادل "معلومات أمنية"، سبقها إرسال أبوظبي مندوبين إلى إيران للحديث حول السلام.

كما أعلنت أبوظبي في تلك الفترة انسحاباً أحادياً من اليمن، واقتصار مهامها هناك على دعم الميليشيات الجنوبية الانفصالية في جنوب اليمن.

وتأتي زيارتا المسؤول الإماراتي، خلال الأسابيع الماضية، وسط محاولات مضطربة لإجراء محادثات بين الرياض وطهران، بما في ذلك دعوة السعودية لرئيس الوزراء العراقي "عادل عبدالمهدي" إلى ارسال رسائل لطهران، ودخول رئيس الوزراء الباكستاني "عمران خان" كوسيط بينهما هذا الأسبوع.

كما تأتي الزيارتان أيضاً بعد أيام قليلة من هجوم تعرضت له ناقلة نفط إيرانية قرب ميناء جدة السعودي، وقالت طهران إنه نُفذ بصاروخين اثنين، ما أدى إلى تسرب النفط المخزون فيها بالبحر الأحمر.

المصدر | الخليج الجديد