الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 01:52 م

أعلن وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظریف" أن الهجوم على ناقلة النفط الإيرانية "سابيتي" قبالة ميناء جدة السعودي مؤخرا، تورطت فيه جهة حكومية واحدة أو أكثر.

وأشار إلى أنه "بناء على المعلومات التي جمعتها إيران فإن الهجوم على الناقلة نفذته حكومة واحدة أو اكثر"، مؤكدا أنه "بطبيعة الحال تستمر التحقيقات في هذا الشأن، لكننا لن نتهم أي حكومة ما لم نحصل على نتائج مؤکدة، ونعتقد أن الهجوم كان إجراء معقدا مدعوما من حكومة".

وقالت شركة النفط الوطنية الإيرانية في وقت سابق إن صاروخين استهدفا الناقلة عند الساعة 5:00 و5:20 فجر الجمعة الماضي وتسببا في انفجار أحدث تسربا للنفط من الناقلة تم تداركه.

واعتبرتوزارة الخارجية الإيرانية أن الهجوم على ناقلة النفط، مغامرة خطرة نفذت من شرق البحر الأحمر من منطقة قريبة من خط عبور الناقلة، مؤكدة أن التحقيقات لا تزال متواصلة وسيعلن عن نتائجها تباعا.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات