السبت 19 أكتوبر 2019 05:25 ص

طالبت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، الجمعة، الحكومة المصرية بإطلاق سراح صحفيين وسياسيين جرى اعتقالهم خلال مظاهرات شهدتها البلاد مؤخرا.

وقالت المتحدثة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان "رافينا شمداساني"، في تصريح صحفي، إن الحكومة المصرية اعتقلت صحفيين ومحامين وسياسيين بشكل واسع خلال مظاهرات جرت قبل شهر في البلاد.

وأوضحت "شمداساني" أن حملة الاعتقالات طالت عددا من الشخصيات المعروفة بنشاطها في المجتمع المدني.

وذكرت من بين المعتقلين في أكتوبر/تشرين الأول الجاري المدون "علاء عبدالفتاح" والصحفية إسراء "عبدالفتاح" والمحامي "محمد الباقر".

ودعت شمداساني الحكومة المصرية إلى احترام حرية الرأي والاحتجاجات السلمية بموجب القانون الدولي.

وفي 26 سبتمبر/أيلول الماضي، أعلنت النيابة المصرية التحقيق مع ألف شخص، بينهم عناصر أجنبية، على خلفية تظاهرات عدتها "مخالفة للقانون" وقعت في 5 مدن.

وخرج مؤيدون للرئيس "عبد الفتاح السيسي" وآخرون معارضون في 20 و27 سبتمبر/أيلول الماضي، في فعاليات، وسط تأكيد الأخير عدم القلق من تلك الدعوات، والتلويح بإمكانية حشد ملايين مؤيدة في الميادين.

المصدر | الأناضول