الأحد 20 أكتوبر 2019 08:10 م

لجأت مراسلة تليفزيونية لبنانية إلى حيلة ذكية لإنقاذ متظاهر من الاعتقال على يد الشرطة لاتهامه بحمل سكين، وهو الأمر الذي نفاه الشاب الذي جرى تقييد يديه من قبل العناصر الأمنية المتواجدة بساحة الشهداء وسط بيروت.

وأظهر مقطع تليفزيوني مراسلة تليفزيون الجديد "حليمة طبيعة" تقف وسط حشد من المتظاهرين المطالبين بالإطاحة بالحكومة، بينما تحاول الشرطة إلقاء القبض على المتظاهر، لتقوم على الفور بإجراء حوار مع الشاب وتسأله عن السبب وراء استهدافه من الأمن.

من جانبه قال الشاب اللبناني أنه كان يقف ويوزع طعاما على المتظاهرين ونفى على الإطلاق قيامه بارتكاب أي جرم، أو حمل سكين، ولم تستجب المذيعة لمحاولات العناصر الأمنية التي طالبتها بوقف البث لاعتقال الشاب.

وحظي تصرف المذيعة اللبناني بإشادة الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين وصفوها بالبطلة لاستبسالها في إنقاذ المتظاهر، مذكرين بموقفها الإنساني أثناء الحرائق التي اجتاحت البلاد الأسبوع الماضي.

 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات