قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية "عباس موسوي"، الإثنين، إن بلاده أرسلت نص "مبادرة هرمز للسلام" إلى قادة الدول المعنية بأمن المضيق.

وأضاف "موسوي"، في مؤتمره الصحفي عقده بالعاصمة الإيرانية طهران، أن بلاده يحدوها الأمل بأن تنضم الدول المعنية لهذه المبادرة.

وجاء تصريح المتحدث الإيراني بعد إعلان الرئيس "حسن روحاني"، في وقت سابق، أن بلاده ستقدم "مبادرة هرمز للسلام"، والتي تدور حول شراكة جماعية داخل منطقة الخليج.

وأكد "روحاني" أن طهران تتطلع إلى مشاركة جميع بلدان المنطقة في هذه المبادرة، دون أن يكشف عن تفاصيل.

وتشهد المنطقة حالة توتر، إذ تتهم واشنطن وعواصم خليجية، خاصة الرياض، طهران باستهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية وتهديد الملاحة البحرية، وهو ما نفته إيران، وعرضت توقيع اتفاقية "عدم اعتداء" مع دول الخليج.

وحذرت إيران أكثر من مرة على لسان مسؤولين من أن تأسيس تحالف عسكري بزعم تأمين الملاحة في مضيق هرمز "سيجعل المنطقة غير آمنة"، وأكدت أن حل التوتر يحتاج إلى الحوار وليس إلى تحالف عسكري.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات