الأربعاء 23 أكتوبر 2019 04:11 م

دخل رتل من الشرطة العسكرية الروسية، الأربعاء، إلى مدينة عين العرب شرق الفرات شمالي سوريا، وفقا لاتفاق الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" ونظيره التركي "رجب طيب أردوغان".

وقال متحدث باسم الشرطة إن الشرطة بدأت المناوبة في الخطوط الأمامية للجيش السوري بشمال شرق مدينة منبج في محافظة حلب على بعد كيلومترات من نهر ساجور، وليس بعيدا عن نقطة التقائه مع نهر الفرات، وفقا لما نقلته شبكة "روسيا اليوم".

وشهدت هذه المنطقة قبل 10 أيام حركة دوريات للقوات الأمريكية، سحبتها واشنطن حال وقت العملية العسكرية التركية "نبع السلام" في شمالي سوريا.

وتوصل "بوتين" و"أردوغان"، الثلاثاء، إلى اتفاق جديد بخصوص الأزمة السورية، نص على أن الشرطة العسكرية الروسية وحرس الحدود السوري، سيدخلان إلى الجانب السوري من الحدود السورية التركية، خارج منطقة عملية "نبع السلام" اعتبارا من الساعة الـ12:00 ظهرا يوم 23 أكتوبر/تشرين الأول 2019، بهدف تسهيل إخراج عناصر وحدات حماية الشعب الكردية، العمود الفقري لقوات سوريا الديمقراطية، وأسلحتهم حتى عمق 30 كم من الحدود السورية التركية، على أن يتم الانتهاء من ذلك خلال 150 ساعة.

وتعتبر أنقرة الوحدات الكردية فرعا لحزب العمال الكردستاني الانفصالي وتصنفه بقائمة التنظيمات الإرهابية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات