الثلاثاء 29 أكتوبر 2019 02:23 ص

التقى كل من رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته "بنيامين نتنياهو"، وزعيم تحالف "أزرق أبيض" المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة "بيني غانتس"، بمستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط "جاريد كوشنر" في القدس، اللإثنين.

وقال مكتب "نتنياهو" إن لقاءه بـ"كوشنر"، جاء بحضور كل من المبعوث الأمريكي للشأن الإيراني "بريان هوك"، والسفير الأمريكي لدى (إسرائيل) "ديفيد فريدمان"، ونائب مساعد الرئيس الأمريكي "أفي بركوفيتش"، ورئيس هيئة الأمن القومي "مائير بن شبات"، والسفير الإسرائيلي لدى الولايات المتحدة "رون ديرمر".

ولم يذكر مكتب نتنياهو مزيدا من التفاصيل حول الاجتماع.

بيد أن السفارة الأمريكية في (إسرائيل) ومكتب "نتنياهو"، بثا شريطا مصورا مقتضبا يبين معانقة "كوشنر" لـ"نتنياهو".

كما أعلن "غانتس"، أنه التقى بـ"كوشنر"، وبحثا تطورات الأوضاع في المنطقة والعلاقات "المتينة" بين (إسرائيل) والولايات المتحدة.

وفي بيان مشترك، قال إن "الرجلين ناقشا العلاقات القوية والتحالف غير القابل للكسر بين الولايات المتحدة و(إسرائيل)، كما بحثا التطورات في الشرق الأوسط".

لكن البيان لم يتطرقا إلى ما إذا كان المسؤولان قد بحثا الأزمة السياسية القائمة في (إسرائيل) بسبب تعثر تشكيل الحكومة، وكذلك موعد إطلاق خطة السلام الأمريكية لتسوية الصراع بين (إسرائيل) والفلسطينيين، المعروفة إعلاميا باسم "صفقة القرن"، التي جرى تأجيلها غير مرة بسبب الظروف السياسية في (تل أبيب).

ووفق مراقبين، فإن مباحثات "كوشنر" مع "نتنياهو" و"غانتس"، قد تناولت الأزمة السياسية في (إسرئيل) والجهود المبذولة لتشكيل حكومة جديدة، تمكن الإدارة الأمريكية من تهيئة الأجواء لطرح الشق السياسي، من خطة السلام الأمريكية المعروفة بـ"صفقة القرن".

ويسعى "كوشنر" للاطلاع على الوضع السياسي في (إسرائيل) في ظل أزمة تشكيل الحكومة المستمرة منذ أبريل/نيسان الماضي، والتي لم تحسم رغم جولتي انتخابات آخرها كانت في سبتمبر/أيلول الماضي.

المصدر | الخليج الجديد