الاثنين 4 نوفمبر 2019 09:01 م

توجه وزير الدفاع المصري، الفريق أول "محمد زكي"، إلى اليونان اليوم الإثنين، لحضور فعاليات المرحلة الرئيسية للتدريب البحري الجوي المشترك "ميدوزا-9".

ويهدف التدريب إلى "التصدي لأية عدائيات محتملة"، وينفذه أفراد من القوات البحرية والجوية والقوات الخاصة المصرية واليونانية والقبرصية غرب جزيرة كريت باليونان، وعلى مدار عدة أيام وبمشاركة طلبة الكلية البحرية، وفقا لبيان وزارة الدفاع المصرية.

ويعد التدريب المشترك "ميدوزا-9" من أكبر التدريبات البحرية والجوية المشتركة التي تنفذ في نطاق البحر المتوسط، بما يعكس التقارب وتوحيد المفاهيم العملياتية بين القوات المسلحة لكل من مصر واليونان وقبرص للتعاون في فرض السيطرة البحرية وتأمين الأهداف الاقتصادية والحيوية.

وتشهد علاقات الدول الـ3 توترا مع تركيا، التي بدأت في مايو/أيار الماضي أنشطة التنقيب عن الغاز في مياه بالبحر الأبيض المتوسط، تعتبر جزءا من المنطقة الخالصة لجمهورية قبرص، وسط انتقادات واسعة من قبل القاهرة وأثينا ونيقوسيا.

وفي وقت سابق، أكد قائد القوات البحرية المصرية، الفريق "أحمد خالد"،  أن البحرية المصرية، بما تملكه من تدريب وأسلحة متطورة، تمارس مهامها لحماية سواحل مصر ومياهها الإقليمية وتأمين الأهداف الاقتصادية.

وكانت مصر قد وجهت تحذيرا جديدا إلى تركيا من تداعيات استمرارها في أعمال التنقيب عن الطاقة قرب سواحل قبرص، مشددة على أن أي إجراءات أحادية في هذا السياق تهدد أمن واستقرار منطقة شرق المتوسط.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات