الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 12:09 م

أكد وزير الخارجية القطري "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني"، أن بلاده تعتزم تعزيز التعاون مع تركيا للوصول إلى مرحلة الشراكة الاستراتيجية الشاملة.

وقال الوزير القطري في تغريدة له على "تويتر": "خلال الاجتماع الوزاري للجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية الذي ينعقد في الدوحة، أكدنا نحن والجانب التركي رغبتنا الحقيقة وعزمنا المشترك لنقل العلاقات الثنائية إلى مرحلة الشراكة الاستراتيجية الشاملة، وفتح مجالات جديدة للتعاون بين بلدينا الشقيقين".

 

وتشهد العلاقات القطرية - التركية تطوراً متناميا وتعاونا متواصلا على مختلف الأصعدة، مع وجود تناغم سياسي كبير بين البلدين واتفاق في وجهات النظر تجاه كثير من القضايا الإقليمية والدولية، لا سيما قضايا الشرق الأوسط.

وفي 5 يونيو/حزيران 2017 قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها بقطر وفرضت عليها حصارا بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما نفته الدوحة بشدة، مؤكدة أنها تواجه حملة تستهدف قرارها الوطني.

وبعد يومين من بدء الحصار، أقر البرلمان التركي بالأغلبية، الاتفاقيات المتعلقة بتعزيز التعاون العسكري بين تركيا وقطر، التي أبرمت أواخر عام 2015 وعدلّت في نوفمبر/تشرين الثاني 2016.

وتمنح هذه الاتفاقية تركيا حق إقامة قواعد عسكرية في قطر ونشر قوات عسكرية يحدد حجمها بتوافق البلدين.

المصدر | الخليج الجديد