الأربعاء 6 نوفمبر 2019 03:27 م

رجحت مصادر إماراتية مطلعة تأجيل افتتاح توسعة مبنى مطار أبوظبي الدولي، عن الموعد الثاني الذي تحدد هذا العام؛ على خلفية الحاجة لمزيد من الوقت لاستكمال البناء.

وأوضحت المصادر أن افتتاح مبنى التوسعة بات مرجحا في شهر أكتوبر/تشرين الأول 2020.

وتبلغ كلفة المشروع 10.8 مليارات درهم (2.94 مليار دولار) ويهدف لزيادة طاقة استيعاب الركاب إلى 45 مليونا سنويًا، وهو جزء من استثمارات تنفذها أبوظبي لتنويع اقتصادها الذي يعتمد على النفط، وتشمل تطوير صناعة السياحة.

وكان مبنى المطار الجديد قد تعرض لتأجيلات بالفعل من موعد الافتتاح الأصلي في يوليو/تموز 2017.

وفي سبتمبر/أيلول، قالت الجهة الاتحادية المنظمة لقطاع الطيران، إنها ستستكمل اعتماد المبنى بحلول نهاية العام.

وبدأت خطة بناء المبنى، حين كانت شركة طيران الاتحاد في أبوظبي تتوسع سريعًا لتصبح شركة طيران عالمية كبرى.

لكن شركة الطيران المملوكة للحكومة قلصت طموحاتها منذ ذلك الحين، وتحولت للتركيز على الرحلات من وإلى المدينة وليس نقل الركاب عبر مركزها في أبوظبي.

ويخطط الاتحاد الآن لتأسيس شركة طيران منخفضة التكاليف مع العربية للطيران.

 وفي دبي، أرجأت الحكومة العام الماضي خطة توسعة مطارها الثاني، آل مكتوم الدولي، والتي تبلغ 36 مليار دولار.

وقال مسؤولون إن المطار سيتسع في مرحلة ما لاستقبال ما يزيد على 260 مليون راكب سنويًا، ليحل محل مطار دبي الدولي.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز