الخميس 7 نوفمبر 2019 05:25 م

أثارت قضية إساءة محترف النصر المغربي "عبدالرازق حمدالله" لموظفة أمن سعودية برتبة رقيب في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، ومنعه على إثرها من السفر، جدلا واسعا عبر صفحات التواصل الاجتماعي.

وبحسب مواقع سعودية، فإن "عبد الرزاق حمدالله" تشاجر لفظياً مع الموظفة، بعد أن مرت زوجته تحت جهاز التفتيش الأمني ما استفز زوجها كون الزوجة حاملاً".

الموظفة التي تقدمت بشكوى ضد "حمدالله" رفضت التنازل رغم محاولات النادي احتواء الأزمة، وقالت إن "حمدالله وجه كلمات نابية لها، وإنه تجاوز الاحترام، وحاول الدخول لمناطق التفتيش الخاصة بالنساء"، فيما نفى اللاعب ذلك.

و تمت مراجعة الكاميرات، ورفع تقرير متكامل للجهات المختصة بعد أخذ أقوال الطرفين، ومنع اللاعب من السفر.

وكشفت مصادر أن نتائج التحقيقات انتهت، وجارٍ إحالتها للنيابة العامة، وسط محاولات من إدارة النادي لاحتواء الموقف.

القضية أثارت جدلا على صفحات التواصل، ففيما يرى البعض أن الأمر بسيط وتم تضخيمه إعلاميا كونه من الطبيعي ألا تمر  الحامل من جهاز التفتيش الأمني لخطورة ذلك على الجنين ويتم تفتيشها ذاتيا، قال آخرون إنه يجب محاسبته لتطاول على رجال الأمن.

 

 

يجب محاسبته

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد