الأربعاء 13 نوفمبر 2019 09:14 ص

أبدى الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" استعداه للقاء أي زعيم أجنبي، بمن في ذلك الملوك والديكتاتوريين على حد وصفه، إذ كان ذلك مفيداً للولايات المتحدة.  

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها أمس بنادي نيويورك الاقتصادي، تفاخر فيها بالإنجازات الاقتصادية لإدارته، بما في ذلك معدلات البطالة المنخفضة، وإلغاء القيود التنظيمية والأسواق المالية القوية.

وأكد "ترامب" أنه لا يمانع من حضور الطغاة للولايات المتحدة قائلا: "أي شخص يريد أن يأتي، كل شيء على ما يرام، أي شيء جيد للبلاد، نحن نريد مساعدة شعبنا".

وجاءت هذه التعليقات في الوقت الذي ادعى فيه "ترامب" في اجتماع مع رؤساء الشركات في وول ستريت، أن الزعماء الأجانب اتصلوا به لتهنئته على حالة الاقتصاد الأمريكي.

 

المصدر | الخليج الجديد