الأربعاء 27 نوفمبر 2019 07:46 م

فرضت السلطات العراقية، الأربعاء، حظرا للتجول في مدينة ⁧‫النجف جنوبي البلاد حتى إشعار آخر،‬⁩ بعد اقتحام وحرق مقر القنصلية الإيرانية.

وأظهرت مقاطع فيديو بثها ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي، المتظاهرون وهم يرفعون العلم العراقي فوق القنصلية الإيرانية في المدينة التي يزورها مئات الآلاف من الإيرانيين سنويا.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن المتظاهرين اقتحموا مبنى القنصلية وأشعلوا النيران فيها، مضيفة أن البعثة الدبلوماسية الإيرانية غادرت القنصلية قبل 10 دقائق من حرقها، بحماية مشددة.

 

وقالت قيادة شرطة النجف، في بيان إنه "تقرر فرض حظر شامل للتجوال في المحافظة حتى إشعار اخر".

وأضافت أن "ذلك جاء على خلفية الأحداث التي تشهدها المحافظة"، دون أن تشير لاستهداف المتظاهرين للقنصلية الإيرانية.

من جهته، أعلن محافظ النجف "لؤي الياسري"، عن تعطيل الدوام الرسمي في جميع دوائر الدولة يوم الخميس، عدا الدوائر الأمنية والصحية والخدمية؛ وذلك "لقطع أكثر الطرق بسبب التظاهرات التي تشهدها بعض الشوارع الرئيسية في المحافظة".

ومنذ انطلاق الاحتجاجات العراقية مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يطالب العراقيون بإنهاء النفوذ الإيراني في البلاد، ورفعوا شعارات مناهضة للوجود الإيراني، من قبيل "إيران برا برا.. بغداد تبقى حرة".

وتسبب قمع الاحتجاجات، في قتل ما لا يقل عن 350 شخصا، وإصابة الآلاف، منذ بدء أكبر موجة التظاهر التي تشهدها البلاد منذ الأول من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، واتهمت ميليشيات موالية لطهران بتنفيذ عمليات القتل خارج إطار السلطة.

المصدر | الخليج الجديد