وصل وفد من حكومة الوفاق الليبية بقيادة وزير الداخلية "فتحي باشاغا"، الأربعاء، إلى العاصمة القطرية الدوحة.

والتقى الوفد الليبي رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القطري "عبدالله بن ناصر آل خليفة"، قبل الاجتماع مع أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني".

ونقلت قناة "لبييا الأحرار" عن أمير قطر تأكيده على "استمرار دعم الدوحة لحكومة الوفاق باعتبارها الحكومة الشرعية والمعترف بها دوليًا"، مشددًا على "التزام بلاده بدعم ليبيا في عملية بناء القدرات، وعلى رأسها بناء الجيش والشرطة".

ونقلت وسائل إعلام ليبية عن بيان لداخلية الوفاق أن الوفد الليبي سيناقش مع المسؤولين القطريين آخر التطورات على الساحة السياسية الليبية والقضايا المختلفة ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

وتأتي زيارة الوفد الليبي إلى الدوحة بعد أيام من توقيع الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية "فايز السراج"، اتفاقيات شملت دعم العلاقات العسكرية وترسيم الحدود البحرية.

وأثارت الاتفاقية غضب (إسرائيل) واليونان وقبرص الرومية ومصر وفرنسا، لكن تركيا شددت على عزمها تنفيذ الاتفاقية، دون الالتفات للدول الرافضة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات