الخميس 5 ديسمبر 2019 02:28 م

أعلنت الرئاسة التركية، الخميس، أن القمة الرباعية الثانية بشأن الأزمة السورية، والتي تضم تركيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا، ستعقد خلال فبراير/شباط المقبل.

جاء ذلك بحسب ما صرح الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان"، خلال لقاء مع صحفيين في العاصمة البريطانية لندن، بحسب بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، الخميس.

وقال "أردوغان": "قررنا عقد القمة الرباعية (حول سوريا) مرة على الأقل كل عام، والقمة الثانية ستعقد في إسطنبول خلال فبراير/شباط المقبل".

ونقلت "الأناضول" عن "أردوغان" قوله: "عندما نتأمل الخطابات في قمة الناتو"، نرى الجميع يؤكد وقوفه ضد الإرهاب، إلا أننا لا نلمس إجراءات عملية في هذا الصدد".

وأضاف: "طلب الحلف دعما منا، وكان ردنا بالإيجاب، إلا أننا أخبرناهم بألا يتركونا بمفردنا في الحرب على الإرهاب"، في إشارة إلى خطة "الناتو" بخصوص دعم دول البلطيق.

والثلاثاء، عقدت قمة رباعية حول سوريا، في لندن، جمعت الرئيس التركي، ونظيره الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، والمستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل"، ورئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون".

وخلال القمة التي عقدت على هامش قمة حلف "الناتو"، اتفق الزعماء على ضرورة وقف جميع الهجمات ضد المدنيين في سوريا، بما في ذلك إدلب، شمال غربي البلاد.

كما أعربوا عن دعمهم عملية اللجنة الدستورية في سوريا، وأهمية قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

المصدر | الخليج الجديد