الاثنين 9 ديسمبر 2019 06:58 م

استدعت الخارجية العراقية، الإثنين، سفراء كل من فرنسا وبريطانيا وألمانيا وكندا، للاحتجاج على بيان أصدرته الدول الغربية الأربع، وأدانت فيه أحداث ساحة الخلاني وجسر السنك ببغداد، الجمعة الماضي، والتي سقط خلالها ما لا يقل عن 24 متظاهرا في بغداد.

وتعرض المحتجون إلى هجوم من مسلحين "مجهولين" أدى إلى مقتل 24 شخصا على الأقل، بينهم 4 من القوات الأمنية، وإصابة أكثر من 120 بجروح، حسبما أكدت مصادر طبية.

وقالت الوزارة، في تغريدة على "تويتر": "استدعت وزارة الخارجية برونو أوبير سفير فرنسا، وستيفن هيكي السفير البريطاني، ويوخن مولر القائم بالأعمال الألماني مجتمعين، كما استدعت السفير الكندي، والتقى بهم السفير عبدالكريم هاشم الوكيل الأقدم للوزارة على خلفية البيان المشترك الذي أصدرته هذه السفارات".

وأضافت: "أعرب وكيل الوزارة عن رفض الخارجية لما اشتمل عليه هذا البيان من مضامين، عدا أنه يمثل تدخلا مرفوضا في الشأن الداخلي للعراق، ومخالفة واضحة للمادة الأولى من اتفاقية فيينا لتنظيم العلاقات بين الدول.

وقتل أكثر من 450 شخصا في أنحاء العراق منذ بدء الاحتجاجات المناهضة للحكومة، قبل أكثر من شهرين، والتي دفعت رئيس الوزراء "عادل عبدالمهدي" إلى الاستقالة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات