الأربعاء 11 ديسمبر 2019 01:29 م

اعترف وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الإيراني، "محمد جواد آذري جهرمي"، الأربعاء، بوقوع هجوم إلكتروني استهدف البنية التحتية للحكومة الإلكترونية في إيران، بعد يوم من كشف صحيفة أمريكية حدوث هجوم إلكتروني على بنوك في البلاد.

وقال "جهرمي" للصحفيين، عقب اجتماع لمجلس الوزراء الإيراني: "واجهنا هجومًا أجنبيًا واسع النطاق ومنتظمًا على البنية التحتية للحكومة الإلكترونية، وتمت مواجهته عبر الدرع الأمني الإلكتروني المعروف بـ(دجفا)".

وأضاف: "نحقق حاليا في حجم هذا الهجوم السيبراني"، دون تقديم المزيد من التفاصيل.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، قد أكدت، الثلاثاء، أن "البنوك الإيرانية تعرضت لهجوم إلكتروني شديد، أدى إلى تسريب بيانات حسابات ملايين العملاء"، مضيفة أنه "جرى نشر تفاصيل عن 15 مليون بطاقة مصرفية في إيران على وسائل التواصل الاجتماعي في أعقاب الاحتجاجات التي اندلعت في منتصف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي على خلفية رفع أسعار البنزين".

وأضافت الصحيفة، في تقرير لها، أن "إيران تعرضت لأخطر انتهاك أمني مصرفي"، مشيرةً إلى أن "نشر تفاصيل ملايين البطاقات المصرفية الإيرانية على الإنترنت بعد احتجاجات مناهضة للحكومة الشهر الماضي، يشتبه بأنه هجوم إلكتروني برعاية الدولة".

ورأت الصحيفة الأمريكية، أن "عدد الحسابات المتأثرة بالهجوم الإلكتروني يمثل ما يقرب من خُمس سكان البلد".

وأضرم المحتجون في إيران النار بمئات من فروع البنوك الشهر الماضي خلال احتجاجات مناهضة للحكومة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات