الأربعاء 18 ديسمبر 2019 08:38 م

تأهل نادي ليفربول الإنجليزي، مساء الأربعاء، إلى نهائي بطولة مونديال الأندية المقامة في قطر، بفوزه على مونتيري المكسيكي بهدفين لهدف.

وضرب ليفربول موعدا مع فلامينجو البرازيلي، السبت المقبل، في نهائي البطولة، على أن يسبقها مباراة مونتيري مع الهلال السعودي في صراع على البرونزية.

وجاءت بداية المباراة حذرة من جانب لاعبي الفريقين، حيث تبادلا الهجمات في رحلة بحث عن هدف التقدم، واعتمد ليفربول في بناء هجماته على تحركات المصري "محمد صلاح" على أمل اختراق الدفاع المكسيكي.

وبادر ليفربول بالتسجيل مع حلول الدقيقة الـ12، عن طريق الغيني "نابي كيتا"، وبعدها بدقيقتين أدرك مونتيري التعادل عبر الأرجنتيني "روجيليو فونيس".

 

وفي شوط المباراة الثاني، ازدادت الإثارة وواصل ليفربول ضغطه وهجماته في محاولة لمضاعفة النتيجة، لكن الدفاع المكسيكي المتكتل حال دون تحقيق ذلك الهدف.

لكن نزول البرازيلي "روبيرتو فيرمينيو" كان علامة فارقة في المباراة، فقد نجح بعد نزوله بدقائق في تسجيل الهدف الثاني والفوز في الدقيقة 90.

 

المصدر | الخليج الجديد