الجمعة 10 يناير 2020 11:57 ص

نفى مصدر كويتي رفيع ما قاله مسؤول كبير في الحرس الثوري أن قاعدة "علي السالم" في الكويت شاركت في عملية اغتيال الجنرال الإيراني "قاسم سليماني".

 ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية عن المصدر تأكيده أن "هذه الادعاءات غير صحيحة على الإطلاق وقد سبق للكويت أن أكدت ذلك في بيان سابق".

وفي وقت سابق، أصدرت رئاسة الأركان العامة للجيش الكويتي، بيان نفي ردا على ادعاءات "عصائب أهل الحق العراقية" التي زعمت مشاركة قاعدة كويتية في عملية الاغتيال.

والأربعاء، قال قائد القوة الجو فضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني العميد "أمير علي حاجي زادة" إن "قواعد أمريكا العسكرية في التاجي وعين الأسد في العراق وعلي السالم في الكويت وقاعدة في الأردن شاركت في عملية اغتيال قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني".

وفي مؤتمر صحفي عقد في طهران خاطب "حاجي زادة" الدول المطلة على الخليج قائلا: "القوات الأمريكية ستغادر المنطقة لا محالة وجبهة المقاومة هي التي ستطردها. 

واستهدفت إيران قاعدتين عسكريتين أمريكيتين في العراق، قبل أيام، إحداهما قاعدة "عين الأسد"، التي استهدفتها بعشرات الصواريخ، في رد انتقامي على اغتيال "سليماني"، في غارة أمريكية بطائرة مسيرة استهدفت سيارته قرب مطار بغداد الدولي.

المصدر | الخليج الجديد+ القبس