السبت 11 يناير 2020 11:02 م

أشاد الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" بما قال إنها شجاعة الشعب الإيراني الذي يعاني، في إشارة إلى المتظاهرين الإيرانيين الذين تظاهروا في العاصمة طهران، ليل السبت-الأحد.

جاء ذلك في تغريدة له على "تويتر" كتبها باللغة الفارسية، موجها كلامه إلى الشجعان والشعب الذي يعاني، متعهدا بدعمهم.

وقال "ترامب" في تغريدته إنه "وقف مع الشعب الإيراني منذ بداية رئاسته"، وإن "حكومته ستواصل الوقوف معه".

وأضاف أن إدارته تتابع الاحتجاجات الإيرانية عن كثب، منهيا تغريدته بالقول إن شجاعة الإيرانيين ملهمة.

وفي تغريدة أخرى شدد "ترامب" على أنه "يجب على الحكومة الإيرانية السماح لجماعات حقوق الإنسان بالمراقبة والإبلاغ عن الحقائق من الاحتجاجات المستمرة من قبل الشعب الإيراني".

وأضاف: "لا يمكن أن تكون هناك مذبحة أخرى للمتظاهرين المسالمين ، ولا إغلاق الإنترنت. العالم يراقب".

 

 

واحتشد آلاف الطلاب الإيرانيين أمام بوابة جامعة "أمير كبير" في طهران، السبت، ونظموا مظاهرات طالبوا فيها برحيل المرشد الإيراني، "علي خامنئي"، وكف يد الحرس الثوري عن الحكم في البلاد.

وانطلت تلك المظاهرات وذلك على خلفية إسقاط الأخير للطائرة الأوكرانية بعد دقائق على إقلاعها من مطار الخميني.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو قالوا إنها أظهرت المحتجين في إيران وهم يطالبون بتنحي خامنئي ومحاسبة المسؤولين عن إسقاط الطائرة، كما هتف بعضهم قائلا: "الموت للديكتاتور"، وطالب آخرون برفع يد الحرس الثوري عن الحكم في إيران.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني مسؤوليته عن إسقاط الطائرة الأوكرانية التي راح ضحيتها 176 راكبا كانوا على متنها، معتبرا أن السبب يعود إلى "قرار خاطئ" باستهداف الطائرة التي ظن من استهدفها أنها صاروخ في طريقه نحو الأراضي الإيرانية.

 

 

المصدر | الخليج الجديد