وصل وزير خارجية باكستان "شاه محمود قريشي"، الإثنين، إلى العاصمة السعودية الرياض، قادما من إيران؛ لبحث سبل تخفيف التوترات في الخليج والشرق الأوسط.

ووفق وكالة الأنباء الباكستانية، "وصل وزير الخارجية شاه محمود قريشي إلى السعودية قادما من إيران (في زيارة استغرقت يوما واحدا) ضمن جهود باكستان الدبلوماسية لتخفيف التوترات في الشرق الأوسط والخليج".

ومن المقرر أن يلتقي "قريشي"، خلال زيارته للرياض، نظيره السعودي "فيصل بن فرحان".

وتأتي زيارة وزير الخارجية الباكستاني لطهران والرياض، ضمن جهود إسلام آباد لتخفيف التوترات في الشرق الأوسط والخليج، حسب المصدر ذاته.

وفي وقت سابق، الإثنين، قالت وزارة الخارجية الإيرانية، في بيان، إن "قريشي" بحث مع نظيره الإيراني "محمد جواد ظريف"، سبل خفض التوترات في منطقة الخليج.

كان "قريشي" وصل إلى طهران، الأحد؛ حيث التقى الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، حسب البيان ذاته.

ومؤخرا، شهدت المنطقة توترا تصاعد بعد إعلان الحرس الثوري الإيراني استهداف قاعدتين أمريكيتين بالعراق بعشرات الصواريخ الباليستية، فجر الأربعاء الماضي، عقب 5 أيام على مقتل الجنرال الإيراني "قاسم سليماني"، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري، بغارة أمريكية في بغداد.

المصدر | الأناضول