الثلاثاء 14 يناير 2020 07:11 م

أعربت رئيسة الطائفة اليهودية بمصر "ماجدة هارون" عن سعادتها بإعادة افتتاح كنيس "النبى إلياهو" فى مدينة الإسكندرية شمالي مصر بعد ترميمه، معتبرة أن هذا اليوم هو يوم عيد بالنسبة لها.

واعتبرت أن أهم شيء في ذلك هو "الاعتراف بنا"، وذلك في تصريحات أدلت بها لصفحة "إسرائيل بالعربية" الناطقة باسم الخارجية الإسرائيلية.

وحظيت خطوة إعادة افتتاح "كنيس النبي إلياهو" في الإسكندرية، باهتمام الإعلام الإسرائيلي بالعبرية والعربية.

وأعادت السلطات المصرية افتتاح المعبد، الذي يعد أكبر المعابد اليهودية في مصر، بعد ترميم بدأ عام 2016، وذلك بتكلفة تجاوزت 70 مليون جنيه مصري (4.4 ملايين دولار).

يقع المعبد في شارع النبي دانيال الشهير وسط الإسكندرية، وبني عام 1354، وكان مقرا للطائفة اليهودية لإقامة الشعائر الدينية، واحتضن محكمة أيضا.

وفي عام 2016، تعرض المعبد لانهيار سلمه الداخلي؛ ما دعا وزارة الآثار المصرية لاتخاذ قرار عاجل بإعادة ترميمه بشكل كلي.

وتشهد العلاقات الرسمية بين مصر و(إسرائيل) تقاربا غير مسبوقا في عهد الرئيس "عبدالفتاح السيسي"، الذي جاء للحكم عام 2014؛ إثر انتخابات أعقبت انقلابا قاده ضد الرئيس الراحل "محمد مرسي".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات