الأربعاء 15 يناير 2020 11:25 ص

قال وزير الدفاع التركي، "خلوص أكار"، الأربعاء، إن من السابق لأوانه القول إن وقف إطلاق النار في ليبيا انهار بعدما رفض "خليفة حفتر" توقيع اتفاق هدنة ملزم خلال محادثات أجريت هذا الأسبوع.

وقال "أكار" للصحفيين في إفادة في أنقرة، إن تركيا، التي تدعم الحكومة المعترف بها دوليا في طرابلس، أرسلت فريقا للتدريب والتعاون يعمل الآن في ليبيا.

من ناحية ثانية، قال وزير الدفاع التركي، "خلوصي أكار"، إن تركيا وروسيا تبحثان إنشاء "منطقة آمنة" داخل إدلب بشمال غرب سوريا حيث يمكن للسوريين النازحين بسبب القتال قضاء فصل الشتاء.

وأضاف أن هجمات النظام السوري في المنطقة مستمرة على الرغم من وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ قبل 3 أيام، وأن تركيا تعمل على تعزيز نقطة مراقبة تحاصرها قوات النظام.

وقال الوزير إن تركيا لم تتلق طلبا رسميا بشأن دعوة البرلمان العراقي في الخامس من يناير/كانون الثاني لانسحاب القوات الأجنبية.

المصدر | رويترز