الأربعاء 15 يناير 2020 04:21 م

أعلنت النيابة العامة المصرية، في بيان، الأربعاء، تشكيل فريقا جديدا للتحقيق في قضية مقتل طالب الدكتوراه الإيطالي "جوليو ريجيني"، الذي عثر عليه مقتولًا في مصر، في فبراير/شباط 2016.

جاء الإعلان عن الخطوة، عقب اجتماع بين النائب العام المصري المستشار "حمادة الصاوي" وعدد من المحققين الإيطاليين، في العاصمة المصرية القاهرة، وفق بيان نقلته صحف مصرية.

وبحسب البيان، فإن "الصاوي" شدد على إعادة دراسة وترتيب أوراق القضية، والعمل على استجلاء الحقيقة في حيادية واستقلالية تامة، مؤكدا استمرار وتطوير التعاون القضائي بين الجانبين.

وتناولت الاجتماعات التي دارت على مدار يومي الثلاثاء والأربعاء، رؤى المحققين الإيطاليين، وتبادل المعلومات بشأن القضية، التي تسببت في توتر العلاقات بين القاهرة وروما.

وتتهم وسائل إعلام إيطالية، أجهزة الأمن المصرية، بالضلوع في تعذيب وقتل "ريجيني"، وهو ما تنفي القاهرة صحته.

وفي ديسمبر/كانون الأول 2018، أعلنت روما فتح تحقيقات بحق 5 مسؤولين أمنيين مصريين يشتبه بتورطهم في قتل "ريجيني"، وسط اتهامات للجانب المصري بالمماطلة في إجراءات سير القضية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات